bluebrowncustomgreenorangepinkredturquoiseyellow
  • Layout Style
  • Texture for Boxed, Framed, Rounded Layout Background

  • Font
    • Body:

    • Menu:

    • Title:

    * Fonts are used to example. You able to use 600+ google web fonts in the backend.

16925  info@fastlabeg.com Mon - Sun: 9:00 - 18:00

أمراض الحساسية

 

ما هي الحساسية؟

الحساسية بأنواعها هي عبارة عن رد فعل غير طبيعي يصدر عن الجهاز المناعي؛ حيث يستجيب الجهاز المناعي عند مرضى الحساسية لمواد موجودة في البيئة ليست ضارة في العادة. ويُطلَق على هذه المواد اسم المادة المسببة للحساسية.

ماذا يحدث أثناء رد فعل الحساسية؟

يتعرض الشخص أولاً لمادة مسببة للحساسية سواء عن طريق استنشاقها أو بلعها أو وضعها فوق الجلد أو تحته، وبعد التعرض لمسبب الحساسية يقوم الجهاز المناعي بسلسلة من الأفعال تسبب الحساسية.

ما هي مسببات وأعراض الحساسية؟

من بين أعراض الحساسية الشائعة للمسببات التي يتم استنشاقها أو يتعرض لها الجلد:

  • الهرش ودموع بالعين
  • عطس
  • الهرش ورشح بالأنف
  • طفح جلدي
  • الإحساس بالإرهاق أو الغثيان
  • الأرتيكاريا( طفح جلدي ذا بقع حمراء بارزة)

ويمكن أن تسبب أنواع التعرض الأخرى حدوث أنواع من حساسية مختلفة:

  • الحساسية من الغذاء. تحدث عند التعرض للمسببات من الأطعمة  حيث تسبب تقلصات بالمعدة أو قيء أو إسهال. ومن بين مسببات الحساسية الشائعة بين الأطفال: اللبن البقري، وبيض الدجاج، والفول السوداني، وعين الجمل، وفول الصويا، والقمح. بينما تضم مسببات الحساسية الشائعة بين البالغين: الفول السوداني، وعين الجمل، والأسماك، والقشريات (كالقريدس والسلطعون والكركند) والرخويات (مثل البطلينوس والمحار وبلح البحر) والفواكه والخضروات.
  • لسعات الحشرات. تسبب الحساسية تجاه لسعات النحل أو غيرها من الحشرات حدوث تورم موضعي واحمرار وإحساس بالألم.

وتتباين شدة أعراض الحساسية لحد كبير الى الأتى:

  • الأعراض الخفيفة الغير ملحوظة؛ حيث لا تتعدى الإحساس بشيء بسيط من "عدم الراحة".
  • الأعراض المتوسطة التى تتسبب في إحساسك بالغثيان، كما لو كنت مصابًا بالبرد أو حتى الإنفلونزا.
  • أما الأعراض الحادة للحساسية  فتسبب إحساسًا قويًّا بعدم الارتياح، وحتى بالعجز.

غير أنه سرعان ما تتلاشى أغلب أعراض الحساسية بعد انتهاء التعرض للمسبب.

  • ويُطلق على أشد درجات الحساسية اسم العوار (صدمة الحساسية)، وفيه تُحدِث المسببات للحساسية  أثار على الجسم كله من بينها:
  • الأرتيكاريا والهرش في الجسم كله (وليس فقط في المنطقة التي تعرضت للمسبب)
  • صفير عند التنفس أو قصر النفس
  • بحة أو ضيق في الحلق
  • وخز خفيف في اليدين أو القدمين أو الشفتين أو فروة الرأس

ويذكر أن هذا العوار خطر على الحياة، ويتطلب التدخل الطبي الفوري.

التشخيص والتحاليل

فحص الطبيب – التقييم المناعي

يُعَد التقييم الدقيق للأعراض الظاهرة على المريض من المراحل المهمة في تشخيص الحساسية؛ حيث يقوم الطبيب إلى جانب طرح الأسئلة بعمل فحوصات على الجسم كاملة تشمل البشرة والعينان والأنف والأذنان والحلق. كما يبحث الطبيب عن أي التهاب (احمرار أو تورم) أو جفاف أو غيرها من العلامات المميزة لأعراض الحساسية.

تحليلات الدم لاكتشاف الحساسية

يتم إجراء هذه التحليلات لاكتشاف العوامل التي تسبب الحساسية، وغالبًا ما تُجرى إذا كان المريض يعاني من أعراض على بشرته أو يتناول عقاقير، مثل مضادات الهستامين.

ومن بين تحليلات الدم التي تُجرى لكشف الحساسية تحليليّ"RAST"و"ELISA"، ويشتمل كلاهما على أخذ كمية صغيرة من الدم من مريض الحساسية، وتُحلَّل لاكتشاف أجسام مضادة لمواد ةمعينة مسببة للحساسية.

اختبار الجلد لاكتشاف مختلف أنواع الحساسية

يُستخدَم اختبار الجلد لاكتشاف مختلف أنواع الحساسية لتحديد المواد التي تسبب ظهور أعراض الحساسية، وغالبًا ما يُجرى عن طريق وضع مستخرج من مادة مسببة للحساسية على الجلد، وحك أو وخز الجلد لإتاحة الفرصة لتعرضه للمادة، ثم تقييم أثره الجلد. كما يمكن إجراء الاختبار عن طريق حقن مسبب الحساسية تحت الجلد، أو من خلال وضعه على رقعة يتم ارتداؤها فوق الجلد لفترة زمنية محددة. ويتنوع شكل العملية حسب نوع اختبار حساسية الجلد الذي يخضع له المريض.

وحدة تشخيص الحساسية بمعمل المختبر

أنشأنا وحدة تشخيصية خاصة من أجل تشخيص الحساسية نظرًا للطبيعة الفريدة لهذا المرض بشكل عام، ولأن تشخيصه عادةً من يكون غير واضح.

وسوف توفر لك وحدة تشخيص الحساسية الأدوات التالية لتشخيص الحساسية:

  • الفحص الطبى والتقييم المناعي
  •  اختبارات الجلد الخاصة بالحساسية
  • تحليلات الدم الخاصة بالحساسية